الاخبار

 15/01/2017 09:10 م



 

زار سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة - اليوم الأحد في مستشفى المفرق بأبوظبي - مصابي التفجير الإرهابي الذي وقع بمقر والي قندهار في أفغانستان، وأدى إلى استشهاد عدد من أبناء الإمارات وإصابة البعض الآخر، أثناء إشرافهم على تنفيذ مجموعة من المهمات الإنسانية والخيرية والتنموية التي تقدمها الدولة إلى جمهورية أفغانستان. 

واطمأن سموه خلال زيارته سعادة جمعة محمد عبدالله الكعبي سفير الدولة لدى جمهورية أفغانستان الإسلامية والدبلوماسي مبارك الساعدي على أحوالهم وصحتهم، وتبادل الحديث معهم ومع ذويهم والأطباء المشرفين على علاجهم، واستمع لشرح عن سير وخطط العلاج.